سر.قوا أغراضًا بقيمة 20 ألف دولار في غادير-كسروان!

  • Mar 10, 2024 - 11:30 am

أعلنت المديريّـة العامّة لقــوى الأمن الدّاخلي ـ شعبة العـلاقات العامّة، أنه “بتاريخ ٢-٢- ٢٠٢٤ أقدم مجهولون على الدخول بواسطة الكسر والخلع إلى محلّ مُعدّ لتصليح كهرباء السيارات وبيع معدّات كهربائيّة في محلة غادير-كسروان، وسرقوا من داخله بطاريات وأدوات للتصليح، قُدّرت قيمتها بحوالي /20،000/ دولار أميركيّ وفروا الى جهة مجهولة”.

وتابعت المديرية في بلاغ: “على الفور، أعطيت الأوامر للقطعات المختصة في شعبة المعلومات للقيام بإجراءاتها الميدانية والاستعلامية لتحديد هوية الفاعلين وتوقيفهم. وبنتيجة المتابعة، تبين أنهم حضروا الى المحلة على متن سيارة نوع كرايزلر لون أسود. وبنتيجة الاستقصاءات والتحريات توصّلت عناصر الشعبة الى تحديد هوية مالك السيارة، وهو الرأس المدبر لعصا.بة السر.قة، ويدعى ع. د. (مواليد عام 1993، سوري) من أصحاب السوابق بقضايا مخدر.ات”.

وأضافت: “بتاريخ 20-02-2024، وبعد عملية مراقبة دقيقة تمكنت إحدى دوريات الشعبة من رصده في محلة برالياس وبرفقته المدعو: م. ح. (مواليد عام 2000، سوري)، حيث عملت على توقيفهما، وضبط سيارة الأول نوع كرايزلر لون أسود المستخدمة في عملية السر.قة، وسيارة الثاني نوع رابيد لون أبيض من دون لوحات. بتفتيشهما والسيارتين، تم ضبط /10/ حبات مخدّرة لون أبيض، وقاطعتي حديد، وعلّاقة مفاتيح مع /7/ مفاتيح مختلفة الأنواع، ومبلغ /1،190/ دولارًا أميركيًا مزيّفًا، ورخصة سير، ومبلغ بالليرة اللبنانية. وبالتزامن، داهمت احدى دوريات الشعبة منزل (ع. د.) في بلدة المرج البقاعيّة، وأوقفت زوجته المدعوة س. د. (مواليد عام 1999، سورية) للاشتباه بتورطها معه بقضايا سر.قة ومخد.رات.

وبتفتيش المنزل، ضُبط في داخله: /76/ حبة مخدّرة من نوعي كبتاغون وفراولة، مبلغ/140/ دولارًا أميركيًّا مزيّفًا، /9/ طلقات صالحة للاستعمال، دفتر ورق لف سجائر عدد /2/، بطاقة هوية مزورة، سكّين، وهاتفين خلوييّن، ومبلغًا ماليًا”.

وأشارت إلى أنه “بالتحقيق معهم اعترف الأول بما نسب اليه لجهة تنفيذه عملية السر.قة بواسطة الكسر والخلع من المحل المذكور في محلة غادير، بالإشتراك مع آخرين. وكان برفقته ايضا زوجته، وانهم أقدموا على بيع البطاريات المسر.وقة لدى بؤرة في محلة المرج عائدة للمدعو ب. ج. (مواليد عام 1996، سوري). وبالتحقيق مع (م. ح.) أنكر علاقته بموضوع السرقة واعترف بتعاطيه المخد.رات. وبالتحقيق مع زوجة الأول، اعترفت بما نسب اليها واكدت انها كانت برفقة زوجها بتاريخ السرقة، كما اعترفت بتعاطيها المخد.رات، وأنّ الهوية المزورة المضبوطة بحوزتها استحصلت عليها من زوجها”.

وأردفت: “بتاريخ 21-02-2024، عملت دورية من شعبة المعلومات على توقيف (ب. ج.) داخل البؤرة العائدة له في محلة المرج. وبتفتيشها، ضبطت داخلها المسر.وقات وهي عبارة عن:

/12/ بطارية سيارة، وأداة فحص أوكسيجين للسيارات، وأداة لحام حديد، و/4/ كابلات كهرباء، وحقيبتين بداخلها جهازي “سكانر” مع المتمّمات، وآلة برمجة مفاتيح سيارات.

بالتحقيق معه، اعترف بشراء /10/ بطاريات عائدة لسيارات صغيرة الحجم، وأداة اللحام مقابل /400/ دولار اميركي من السارقين من دون علمه انها مسر.وقة، والاغراض الأخرى تم تركها لديه على سبيل الامانة.

سُلّمت الاغراض المضبوطة لمالكها، وأجري المقتضى القانوني بحق الموقوفين وأودعوا المرجع المختص بناء على إشارة القضاء، والعمل مستمرّ لتوقيف باقي افراد العصا.بة”.