اجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب

  • Jan 15, 2024 - 9:00 am

أعلن الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية حسام زكي أن وزراء الخارجية العرب سيعقدون الأربعاء المقبل اجتماعاً طارئاً لبحث مذكرة التفاهم التي وقعتها إثيوبيا مع “صومالي لاند”.

وقال زكي في تصريحات صحافية، أن الاجتماع الذي سيعقد بناءً على طلب الصومال، سيخرج بالنتيجة المطلوبة لتأييد مقديشو في هذه القضية، موضحاً أنه كانت هناك محاولات جادة لعقده خلال الأيام الماضية، لكن المواعيد كانت صعبة، وبالتالي تم الاتفاق على عقده عبر “الفيديو كونفرنس”.

وأشار إلى أن الصومال قدم مذكرة توضيحية، تم توزيعها على الدول الأعضاء، مؤكدا أن هناك تأييدا من أكثر من 12 دولة لعقد الدورة.
وتابع أن هناك ما يشبه التوافق الكامل بشأن الموقف الصومالي وتأييده.

وبشأن إمكانية عقد لقاء بين الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط مع الرئيس الصومالي حسن شيخ محمود، خلال زيارته المرتقبة إلى مصر، أكد زكي أنه في حال وجود الأمين العام في القاهرة في توقيت الزيارة بالتأكيد سيتم اللقاء.

وكانت وكالة الأنباء الصومالية “صونا” قد أفادت، الأسبوع الماضي، بأن الرئيس حسن شيخ محمود سيجري زيارة إلى القاهرة خلال أيام، وذلك عقب تلقيه دعوة رسمية من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أثناء استقباله وفدا مصريا رفيع المستوى في مقديشو، الاثنين الماضي.

ويعمل الصومال على حشد التأييد لموقفه الرافض للاتفاق الموقع، مطلع الشهر الجاري بين إثيوبيا وصومالي لاند (أرض الصومال) الانفصالي، والذي يمنح أديس أبابا حق استخدام ميناء بربرة المطل على خليج عدن في مدخل البحر الأحمر، وإنشاء قاعدة عسكرية لها هناك، مقابل الاعتراف بـ”صومالي لاند” دولة مستقلة.

وتقدّمت مقديشو بطلبات إلى مجلس الأمن الدولي وجامعة الدول العربية، ومنظمة التعاون الإسلامي، والهيئة الحكومية الدولية المعنية بالتنمية شرق إفريقيا “إيغاد” لعقد اجتماع طارئ بشأن ذلك الاتفاق.