ما لم يطِحه الإنفجار تكفّلت به الأزمة المالية: 4 رافعات تعمل سنة على تفجير بيروت: كل عامٍ ونحنُ بلا عدالة مراسلون سابقوا الكارثة ونسوا أنفسهم.. قصص من 4 آب: لن نسكت وستحاسبون مازوت السوق السوداء بـ15 مليون ليرة! المجتمع الدولي يمدّ اليد اليوم للبنانيين ويُنْذِر السياسيين القاضي البيطار: “إما أن أنجح وإما أن أنجح” والملف شارف على الإنتهاء عند الساعة ١٨:٠٧ ستطلق الصفارات! ماكرون: يمكن للبنان ان يستمر في الاعتماد على تضامن فرنسا عودة: من نجا من حكم الأرض فلن ينجو من “عدالة السماء” في ذكرى 4 آب… ميقاتي: الوطن في خطر افرام: كشف الحقيقة سيؤدي الى تغيير كل المنظومة السائدة…وإلا افرام مغرداً: لعنات الأمهات والآباء وكسرة قلوب الأولاد ستلاحقكم الى يوم العدالة صفّارات إنذار وصورايخ وقصف مدفعي.. ماذا يحدث على الحدود الجنوبية؟ مساعدات بأكثر من 100 مليون يورو لشعب لبنان… ماكرون: الاولوية لتشكيل حكومة الاتحاد الأوروبي للسلطات اللبنانية: لوصول الى نتائج عاجلة بشأن التحقيق بأسباب انفجار المرفأ في ذكرى انفجار المرفأ… البابا يتعهد بزيارة لبنان بيوم ذكرى 4 آب.. كيف افتتح الدولار في السوق الموازية؟ إتهام سعودي لـ حزب الله إنتقاد أميركي حادّ للمسؤولين اللبنانيين!

هل عادت المياه الى مجاريها بين قصي خولي وطليقته التونسية؟!

  • May 21, 2021 - 6:55 pm

شارك النجم السوري قصي خولي جمهوره عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي صورة جمعته بابنه “العميد” من طليقته التونسية مديحة الحمداني التي نشرت الصورة نفسها ولكن من دون أن يظهر فيها خولي، ما أثار تساؤلات حول عودة الثنائي إلى بعضهما بعضاً.

وسرعان ما نفت الحمداني الشائعات مؤكدةً في منشور عبر خاصية “ستوريز” الملحقة على “انستغرام”، قائلة: “هذا جواب على سؤال يطرح يومياً… اللي يهمهم برشا نوعية علاقتي أنا وأبو ابني حالياً نقلّهم علاقتنا هي علاقة تقدير واحترام وشراكة لتربية ابننا اللي هو روحنا وحب حياتنا”. وأضافت: “وهاذي بالنسبة ليا أرقى أنواع العلاقات، نتمنالو السعادة والنجاح، نحنا بينتنا طفل وشراكة عمر جاي اللي يحميلنا ولدنا ويحمي أولاد الناس الكل، إن شاء الله هذا الموضوع يتسكر”.

وكانت الحمداني علّقت على صورة ابنها بهذه الكلمات: “السبب الذي أستيقظ من أجله كل يوم، الحب الوحيد في حياتي إلى الأبد”، بينما دوّن قصي في تعليقه على الصورة عبارة لعالم النفس والسلوك البشري ديفيد م. غوتزمن، جاء فيها: “الآباء، مثل الأمهات، لا يولدون. ينمو الرجال إلى آباء، والأبوة هي مرحلة مهمة للغاية في تطورهم. الله يحمي أطفال العالم”.