الكتائب يتحرك اوروبياً لدعم الشعب اللبناني واستعادة قراره الحر

  • Apr 7, 2021 - 2:35 pm

يقوم حزب الكتائب بتحرك باتجاه اصدقاء لبنان الأوروبيين  لطلب مساعدتهم على حشد الدعم وحث عواصم بلادهم على مساندة لبنان وشعبه لوقف الانحدار الحاصل في البلد وتحريره من القيود التي تكبله ليس لمصلحته وحسب بل لمصلحة البلاد الأوروبية والعالم الذي لا شك سيتأثر بالتداعيات التي ستترتب عن انهيار لبنان الشامل.

وبهذا المعنى بعث رئيس حزب الكتائب سامي الجميل برسالة الى حزب الشعب الأوروربي، ، اكبر حزب من حيث التمثيل في البرلمان الأوروبي، وهو شريك لحزب الكتائب منذ عام 2016 ويضم عدة احزاب حاكمة في العديد من الدول الأوروبية .

وتضمنت الرسالة شرحاً مسهباً عما آلت اليه الأوضاع على المستويات السياسية والاقتصادية والمعيشية والسيادية كما تضمنت مطالبة برفع القضية اللبنانية الى الدول الأوروبية المعنية بالشأن اللبناني، ودعم حق الشعب اللبناني، الرازح تحت وطأة السلاح، بتقرير مصيره، والشروع بخطوات عملية تقود الى الاصلاحات اللازمة واهمها الذهاب فوراً الى انتخابات نيابية تفرز تغييراً حقيقياً يعكس رغبة معظم اللبنانيين الذين نزلوا الى الشارع في 17 تشرين الأول من العام 2019 للتعبير عن رفضهم للواقع الذي يعيشونه.

وبناء على هذه الرسالة يعقد عصر اليوم اجتماع خاص للجنة الخارجية في حزب الشعب الأوروبي لبحث الوضع اللبناني وسوف يكون لرئيس الكتائب كلمة امام نواب في البرلمان الأوروبي ومسؤولين سياسيين  في الاحزاب المنضوية في الحزب الأورروبي، يشرح فيها حقيقة الوضع ويجيب على اسئلتهم .

للاطلاع على النسخة الفرنسية من رسالة رئيس حزب الكتائب إلى حزب الشعب الأوروبي