خاص TAWASAL: تفاح كفردبيان “عالأرض”… فهل مَن يتحرّك؟

October 1, 2017

إنه الموسم السادس على التوالي، والتفاح يكسد…

إنها المرة السادسة التي خاب فيها آمال هؤلاء المزارعين، وغدوا بؤساء.

كطفلٍ تربّى على الاهتمام والاعتناء، شقي أهله في تكبيره وتأمين كل مستلزماته…ثم رحل، هذا هو واقع مزارع التفاح اليوم، يتعب من الاهتمام ويشقى في تأمين المتطلبات اللازمة للحصول على تفاحة تكون له جسراً متيناً يسلكه بأمان ليعبر نحو الموسم المقبل…ثم تُكسد البضائع في البرادات أو تتعفن وتهترىء على الاشجار، وتتغطى بعدها آمال المزارعين في ملفات تكسد بدورها في دُرف زعمائنا القادة!

في حديث خاص لموقعنا TAWASAL.COM مع مختار بلدة كفردبيان وسيم مهنّا بعد أن نشر على صفحته الخاصة على فايسبوك، مقطع فيديو لمزارعٍ يقطع أشجار التفاح في أرضه تعبيراً عن غضبه الذي أوصل به الى أقصى درجات اليأس، شرح لنا مهنّا تفاصيل الازمة التي يعاني منها مزارعو التفاح منذ سنين، موجهاً الى السلطات المعنية طلبات منطقية توضع تحت خانة الحق الشرعي لمزارع التفاح، مستنجداً للمرة الالف الهيئات العليا للاغاثة طالباً منها التصرف السريع كي لا نسخر عاماً بعد عام هذه الثمرة التي تُعدّ مفخرة لأهالي كفرذبيان وميزة من ميزات الجبل اللبناني.

تفاقم الازمة

أشار المختار مهنّا، الى أنه سنة تلوى الاخرى، إما تكون الطبيعة سبباً في الازمة، إما يكون للتأثيرات الخاريجية حيزاً كبيراً فيها، إضافة الى غياب الوعي الكامل لجهة نوعية الادوية التي تصل الى السوق اللبناني، والتي تكون غير مؤهلّة للاستعمال لأنها لا تكافح الامراض ولا تحافظ على سلامة المنتوج، الامر الذي يؤثر على نمو وجودة التفاح ثم على المبيع والتصريف والتصدير الى الخارج.

وشدد مهنّا بدوره على أنه من الاسباب المباشرة للأزمة التي يعاني منها المزارع اليوم، هو وعود الدولة التي وجهتها الى المزارع العام الماضي بتعويضه مبلغ 5000 ليرة لبنانية عن كل صندوق على مرحلتين/دفعتين، لكنها -كالوعود التي سبقتها – لم تحقق ولم يحصل المزارع اللبناني إلاً على مبلغ 1000 ليرة لبنانية عن كل صندوق في المرحلة/الدفعة الاولى، وفي ما يخصّ المرحلة/الدفعة الثانية فما زال مصيرها مجهول.

الحلول المنتظرة

طالب المختار مهنّا السلطات المعنية والهيئات العليا للاغاثة اتخاذ الاجراءات اللازمة والسريعة للوصول الى حل يرضي المزارع وينقذ القطاع من مشكلة الكساد، موجهاً اليهم عدة مطالبات أبرزها:

1-رفع الرسوم الجمركية على الادوية والاسمدة المستوردة من الخارج

2-فتح أبواب استيراد الادوية الجيّدة والعالية الجودة من الدول الاوروبية

3-شراء أو استئجار الدولة عبّارات وحاويات كبيرة لتُنقل بها المنتوجات –التفاح- بشكل مجّاني الى مصر.

4-إنشاء مصانع محلية يكون الهدف منها تحويل منتوجات التفاح الى مواد غذائية مثل (عصائر، مربيات، بطاطا شيبس…)، مع الاشارة الى أن مقاسات التفاح تقسم الى قسمين:

  • المقاس الاول: من 1 الى 8
  • المقاس الثاني: من 8 الى 12

حيث يكون التفاح الذي يتراوح مقاسه من 1 الى 8 مؤهل للتصنيع، أما المقاس الثاني يكون جاهزاً للتصدير.

5-توفير تغطية صحية كاملة للمزارعين وتأمين خدمة التعليم المدرسي والجامعي لأولادهم، والامتثال ببعض المساعدين والداعمين لأهالي الريف كأفضال المهندس نعمة إفرام الذي يؤمن خدمات النقل المجاني من والى الجامعة اللبنانية بكل فروعها لطلاب ريف كسروان-الفتوح، والذي نقدم له شكرنا واحترامنا وتقديرنا لعمله الانساني، كما نطلب من المعنيين الآخرين الوقوف الى جانب افرام ومساعدة الاهالي بخدمات زراعية هي بأمسّ الحاجة اليها.

ختم مختار كفردبيان حديثه لموقعنا، آملاً ان يصل صوته الى المسؤولين ليجدوا الحل الانسب لتفادي هذه الازمة التي يعاني منها القطاع، والحد منها كي لا تتفاقم أكثر وأكثر في السنوات المقبلة.

 مارييللا بطيش


9041

نقل مباشر

  • الاغتراب يقترع:

    - مدير عام الشؤون السياسية في وزارة الداخلية فاتن يونس تنضم الى غرفة عمليات مراقبة انتخابات لبنانيّي الانتشار

    - نسبة الاقتراع في دبي وصلت الى حوالي ١٥ في المئة

    المديرة السياسية في وزارة الداخلية فاتن يونس من وزارة الخارجية : نتابع موضوع عدم ورود اسماء بعض الناخبين على لوائح الشطب

    عدد المقترعين في الدول العربية بلغ حتى الساعة 920 ناخبا

    - عدد المقترعين في مصر بلغ حتى الساعة ١٨ شخصا من اصل ٢٥٧ بعد ساعتين على فتح صندوق الاقتراع

    وزارة الخارجية: 1338 مقترعاً في الدول العربية حتى الآن

    - وزارة الخارجية: نسبة الاقتراع بلغت 10% حتى الآن

    - أمين عام وزارة الخارجية: ما يجري يؤكد ان جهاز الوزارة يؤتمن ويوثق بقدراته وتمكنّا بـ6 اشهر من انجاز تسجيل للمقترعين بالخارج

    - حتى الساعة انتخب 1126 لبناني في الامارات من اصل 5166 شخص مسجّل

رادار