8 مخاطر لزراعة الرموش الدائمة!

January 1, 2018

إن الرموش الطويلة والكثيفة هي ما ترغب به كل النساء، للحصول على نظرة جميلة وجذابة، لذا يلجأن إلى تقنيات زراعة الرموش التي تضيف للعينين قدراً جمالياً يفوق في الواقع ما تضيفه مستحضرات التجميل، على شكل العيون. لكن لعملية زراعة الرموش مخاطر ومضاعفات عدّة، منها نمو الرموش نحو الداخل وتحسس العينين، بالإضافة إلى الالتهابات. لذلك يجب الحرص على اختيار طبيب جيد، ومركز زراعة شعر معروف وذو سمعة جيدة، للتقليل من اضرار عملية زراعة الشعر قدر المستطاع.

إليكِ 8 مخاطر يمكن تواجهيها في حال تنوين الخضوع لعملية زراعة الرموش:

1- عند استخدام تقنية غير مناسبة للمريض لزراعة الرموش، تتسبب في عدم نجاح نموها، كما قد تتسبب في تساقط الرموش الأصلية ومنعها من النمو.

2- قد تتسبب في تشوّه مظهر الرموش لو تمّ زرعها دون مراعاة الزاوية المناسبة لزراعة الرموش.

3- عملية زراعة الرموش هي الأكثر تعقيداً في عمليات زراعة الشعر، لذا تحتاج لطبيب ذو خبرة كبيرة وفريق طبي يتميّز بمهارة فنية عالية، وأدوات طبية متقدّمة.

4- يستلزم إجراء قص للرموش من آن إلى آخر، ولدى متخصصين وليس حلاقين عاديين.

5- الرموش المزروعة قابلة للثني والالتفاف، لذا يجب عمل تجعيد وتقويس لطول الشعرة من آن إلى آخر، بآلة ثني الرموش.

6- لن تكون الرموش كثيفة وسميكة إلا لمن لديهم شعر سميك بالأصل.

7- إن بعض من أنواع اللاصق يدخل مباشرةً الى العين مسبباً إحمراراً وحكة غير مُحتملين. وفي حال كان النوع سيئًا للغاية قد يؤدي هذا الأمر الى إسودادٍ في القزحية.

8- من الامور التى تظهر ما بعد زراعة الشعر هي وجود مضاعفات وآثار جانبية، كالجراحات والاحمرار والحكّة والتورّم في منطقة الجفن والعينين، وتستمر لبضع اسابيع ولكن في بعض الاحيان تكون الآثار الجانبية كبيرة ومقلقة وهنا يجب مراجعة الطبيب على الفور حتى لاتزداد حدة وسوء.

ويشار في النهاية، الى ان تركيب الرموش هو سيف ذو حدّين فما عليك سوى إستعمالها بحكمة من دون أن تنسي أن آثارها الجانبية قد تودي بحياة رموشك!

Layalina.com


54937

رادار