الهبر: “تصريحات باسيل ليست بريئة”

October 29, 2017

اعتبر عضو كتلة حزب الكتائب النائب فادي الهبر أن تصريحات وزير الخارجية جبران باسيل التي شكك فيها بمصالحة الجبل “ليست بريئة وغير ارتجالية”. ورأى أن هذه الأمور “منسقة في المدى الاستراتيجي من قبل إيران الموجه الأساسي لها”. وأضاف أن “المصالحة أصبحت وراءنا وعلينا احتضانها، وهي كما قال النائب أكرم شهيب خط أحمر، ونحن ملتزمون بها وملتزمون بأولوية وحدة العائلة في الجبل”.

ولفت الهبر لصحيفة “الشرق الأوسط” الى أن “لمن خانتهم الذاكرة، حزب الكتائب وبعد الطائف مباشرةً، كان له اندفاعة قوية لإقفال ملف حرب الجبل وصولاً إلى إرساء مداميك المصالحة، وذلك من خلال مؤتمر بيت الدين، يوم كان الراحل الدكتور جورج سعادة رئيسًا لحزب الكتائب، فكانت لنا اتصالات شبه يومية مع أمين السر العام في الحزب التقدمي الاشتراكي المقدم شريف فياض وقيادة الحزب التقدمي الاشتراكي بشكل عام. وكانت هناك مشاركة من قبل رئيس الحزب التقدمي النائب وليد جنبلاط”.

وأضاف “هذا المؤتمر كانت له أهميته في تلك المرحلة حيث ساهم في تبريد الأجواء وشق الطريق أمام المصالحة ومن ثم كان توقيع الوثيقة التاريخية بين الكتائب والاشتراكي من قبل الشيخ أمين الجميل ووليد بيك جنبلاط في قصر المختارة، وصولاً إلى المصالحة التاريخية في آب 2001 يوم زار البطريرك الماروني مار نصرالله بطرس صفير المختارة، وكان يومًا مشهودًا”.

وفي إطارٍ آخر، يجول جبران باسيل اليوم منطقة الشوف، والبداية من دير الناعمة.  ويرافق الوزير باسيل في جولته عدد من مسؤولي التيار في منطقة الشوف. وستشمل الجولة محطات أساسية في الدامور، دير القمر، معاصر بيت الدين، مجدالمعوش، الباروك – الفريديس، معاصر الشوف، حصروت وشحيم.


22910

رادار