باسيل يلبّي دعوة نظيره الأميركي في 24 الجاري

July 12, 2018

يلبي وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل دعوة نظيره الأميركي مايك بومبيو لحضور الاجتماع الوزاري الأول من نوعه، الذي يعقد ما بين 24 و26 الجاري تحت عنوان “تعزيز الحرية الدينية” في مقر وزارة الخارجية في واشنطن، للخروج بتعهد دولي جديد ووسيلة ملموسة للتصدي للاضطهاد والتمييز ضد الجماعات الدينية، والعمل على ضمان احترام الحرية الدينية للجميع وتشمل الدعوات وزراء ومسؤولين حكوميين وممثلين عن المنظمات الدولية والمجتمع المدني وقادة روحيين من جميع أنحاء العالم، وعلمت “المركزية” ان الدعوات وجهت الى 175 ممثلا عن المجتمع المدني واكثر من 100 رجل دين لمناقشة التحديات التي تواجه الحرية الدينية.

ويخصص اليوم الأخير من المؤتمر لوزراء الخارجية بعد يومين من النقاشات التي يشارك فيها رجال الدين وممثلو الجمعيات والمنظمات غير الحكومية.

ويضم الاجتماع في يومه الاول كبار المسؤولين في الادارة الاميركية الى ممثلي المجتمع المدني العاملين في مجال تعزيز الحرية الدينية لبحث افضل الممارسات للاستفادة من الدعم المالي للولايات المتحدة لجهودها، وتشجيع المبادرات المدنية عبر التنسيق مع القطاع الخاص وسيقوم المسؤولون الحكوميون الاميركيون بشرح ابرز اهداف السياسة الخارجية الاميركية بشان الحرية الدينية في العالم. وسيعقد ممثلو المجتمع المدني، بما في ذلك الناجون من الاضطهاد الديني، والزعماء الدينيون جلسة مخصصة لسرد تجاربهم وتبادل خبراتهم وبناء الشراكات لتعزيز الحرية الدينية، على ان يخصص اليوم الاخير لممثلي الدول والمنظمات الدولية لمناقشة التحديات العالمية للحرية الدينية، وإيجاد حلول مشتركة لها، والتعهد بالتزامات جديدة لتعزيزها.


154207

رادار