كيم يرفض استخدام قلم أميركي للتوقيع على الوثيقة…والسبب؟

June 13, 2018
في: دولي

رفض زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون استخدام قلم قدّمه الجانب الأميركي للتوقيع على وثيقة تاريخية خلال لقائه مع الرئيس الأميركي دونالد ترمب. وشوهد عضو من الفريق الأمني لزعيم كوريا الشمالية وهو يرتدي قفازات بيضاء، وهو يمسح القلم الأميركي، قبل تقديمه لكيم الذي رفض أخذه، بحسب صحيفة “تيلغراف” البريطانية.

وأشارت الصحيفة في تقريرها إلى أنه في اللحظات الأخيرة قامت شقيقة الزعيم الكوري الشمالي كيم يو جونغ بسحب قلمها من جيبها وأعطته لأخيها.وتابعت الصحيفة أنه على الرغم من التقارب غير المسبوق بين البلدين، حافظ الكوريون الشماليون على وجود أمني مشدد حول زعيمهم.

وعن سبب عدم استخدام أي قلم غير قلم شقيقته خلال التوقيع المشترك، ذكرت الصحيفة أن السيد كيم معروف بـ”جنون العظمة” أو “بارانويا”، وأنه لا يود ترك أي معلومات بيولوجية عنه عندما يسافر إلى الخارج. ومن المعروف عن كيم أنه يصطحب المرحاض الخاص به عند الزيارات الخارجية، حتى لا يترك خلفه أي معلومات يمكن تحليلها ومعرفة أي شيء عن صحته.


140897

رادار