مراهق صبغ شعره باللون الأزرق.. وتحوّل الى أخضر

September 11, 2017

واجه مراهق في الـ15 من عمره موقفاً كارثياً بعد أن قرر أن يصبغ شعره باللون الأزرق خلال الإجازة الصيفية، وجاء ذلك بعد أن باءت كافة محاولاته لإزالة الصّبغة قبل بدء الدراسة بالفشل الذريع، فضلاً عن أن لون شعره تحول إلى اللون الأخضر، مما تسبب في منعه من الدراسة، بحسب ما أفادت تقارير إخبارية.

وكانت بداية القصة عندما سمحت سيدة تدعى “شارون آثرتون”، لنجلها “براندون” بأن يصبغ شعره باللون الأزرق في بداية الإجازة الصيفية، بشرط أن يتخلص من هذه الصبغة عند العودة إلى الدراسة، لكن لسوء الحظ، قبل أن يعود الصبي إلى مدرسته، التي تقع في بلدة “بونتارداو” بجنوب ويلز في المملكة المتحدة، فشلت كافة محاولات التخلص من الصبغة.

وذكرت التقارير أن الأم استخدمت صبغة شعر بنية ومزيل لون الصبغة وغيره من الأمور لكن دون جدوى، وعندما حاول نجلها العودة إلى المدرسة لم يتمكن من ذلك بسبب لون شعره الأزرق.

كما أنّ والدته حاولت التفاهم مع إدارة المدرسة، وأن توضح أنها حاولت التخلص من الصبغة وفشلت، لكن تم إخبارها بأن نجلها سيبقى معزولاً حتى تزول آثار الصبغة.

بعد ذلك، حاولت استخدام طرق مختلفة للتخلص منها لكن لون شعر الصبي تحول إلى الأخضر لسبب غير مفهوم، واضطر للمكوث في المنزل في حين واصلت والدته محاولات التفاهم مع المدرسة، لكن قيل لها إن ما حدث يتعارض مع سياسة المدرسة.

في نهاية المطاف، تم السماح له بالعودة للمدرسة على أن يظل بعيداً عن أصدقائه حتى يعود شعره إلى لونه الطبيعي، بحسب ما جاء في صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

والجدير بالذكر أن ذلك الموقف المزعج الذي تعرض له المراهق انتشر بشكل واسع على شبكات التواصل الاجتماعي، كما تداولته عدة مواقع عالمية.


1294

رادار