خاص: لا حل إلاّ.. اللامركزيّة!

August 26, 2019

أشارت أوساط شماليّة الى أنّ مهمة وزارة البيئة في إيجاد قطعة أرض خالية لإنشاء مطمر عليها يحلّ أزمة النفايات في محافظة لبنان الشمالي، التي يعاني منها الأهالي منذ أكثر من أربعة أشهر، باتت اليوم أصعب بكثير من قبل بعد أن تمّ تغير الموقع مرتين. وتوقعت الأوساط أن يكون مصير الموقع الجديد المقرر إنشاء مكب فيه في بلدة الحواكير_الضنيّة، مشابه لمصير موقع تربل الذي واجه إعتراضاً كبيراً من قبل أهالي المنطقة والفعاليات السياسيّة هناك الأمر الذي دفع الوزارة الى البحث عن موقع جديد.
في المقابل لفتت أوساط سياسيّة متابعة الى أنّه وبعد المشاكل التي حصلت في الفترة الأخيرة، ومحاولة البعض زرع بذور الفتنة الطائفيّة في مقاربة مشكلة النفايات، بات من الصعب إقناع أهالي أي منطقة بإنشاء مطمر مركزيّ للأقضية الأربعة في بلدتهم ورأت إن إعتماد حلّ اللامركزيّة في معالجة تلك المشكلة المزمنة أصبح أمراً لا مفرّ منه عبر إنشاء مكامر صغيرة لكلّ قضاء، الحلّ الذي وبحسب مصادر وزارة البيئة يرفضه وزير البيئة رفضاً تاماً نظراً للكلفة العالية التي ينتج عن تلك المطامر على مختلف المستويات البيئيّة والصحيّة والماديّة.


رادار