خاص: “زحمة بطولات”اقليمية ودولية في لبنان

August 7, 2019

جلال بعينو

عدة  عناوين رياضية خارجية على “الأراضي  اللبنانية” في آب الجاري وايلول المقبل.فمع اختتام البطولة الآسيوية ال25 للدراجة الجبلية(الماونتن بايك)  التي نظمها الاتحاد اللبناني للدراجات الهوائية  في كفردبيان بمشاركة 17 دولة والمؤهلة الى أولمبياد طوكيو- 2020 وبطولة الناشئات في كرة اليد وتأهل لبنان الى نهائيات كأس العالم ،تطل علينا بطولة غرب آسيا الثالثة في العاب القوى للناشئين من تنظيم الاتحاد اللبناني بين 15 و18 آب الجاري على مضمار مدرسة سيدة الجمهور بمشاركة 11 دولة من اصل 12 على ان يكون وطن الأرز محط اهتمام خارجي على مدى أربعة أيام  للمهتمين بـ”ملكة الألعاب” .ومع انتهاء البطولة الأقليمية سيكون لبنان “عاصمة الرياضة الميكانيكية” في الشرق الأوسط سنة جديدة  اذ سينظّم النادي اللبناني للسيارات والسياحة رالي لبنان الدولي الثاني والأربعين في 30 و31 آب الجاري و1 ايلول المقبل والمدرج ضمن بطولة الشرق الأوسط للراليات للعام الجاري.وتتواصل  البطولات الدولية  عبر تنظيم الاتحاد اللبناني للتايكواندو “دورة بيروت المفتوحة” في نسختها الثانية في 6 و7 و8 ايلول المقبل على ملعب مجمّع نهاد نوفل في ذوق مكايل بعد نجاح النسخة الأولى العام الفائت من دون ان ننسى دورة حسام الحريري السنوية في كرة السلة في ايلول المقبل ايضاً .

هذه البطولات والدورات لها “نكهة خاصة” في رياضات عدة:الدراجات الهوائية ونجاح الصين في التأهل عند الرجال والسيدات الى أولمبياد طوكيو، ألعاب القوى وهدف لبنان المنافسة على مراكز الصدارة لبطولة غرب آسيا في الترتيب العام النهائي مع تواصل استعدادات اللاعبين واللاعبات للحدث الاقليمي الكبير،الراليات والصراع الدائم من السائق القطري ناصر صالح العطية لاحراز لقب  الرالي الذي ما زال عصياً عليه بعدما احرز عشرات الالقاب في العديد من السباقات والراليات في جميع اصقاع العالم.والعطية سيأتي مرة جديدة الى لبنان لنيل الكأس الأول والأمر لن يكون سهلاً بوجود روجيه فغالي  محتكر لقب رالي لبنان لأكثر من عقد على التوالي ومن دون انقطاع.

اما التايكواندو فستكون على موعد مع حدث دولي كبير يستضيفه لبنان و”هو دورة بيروت المفتوحة” تحت اشراف الاتحاد الدولي وعين الاتحاد اللبناني مصوبّة نحو مواصلة  النتائج المميزة وآخرها احراز ثلاث ميداليات برونزية في بطولة آسيا التي استضافتها العاصمة الأردنية عمّان في تموز الفائت.ومع استضافة نادي الغولف بطولة دولية للناشئين بالتنس حالياً،يستعد الاتحاد اللبناني للتنس لاستضافة نهائي الممموعة الآسيوية-الأوقيانية الاولى لكأس ديفيس في 13 و14 ايلول المقبل على ملاعب نادي الكسليك. كما يستعد النادي اللبناني للسيارات والسياحة لتنظيم دورتين دوليتين للرجال بالتنس تحت اشراف الاتحاد الدولي للتنس على ملاعبه الستة بين 23  ايلول المقبل و6 تشرين الأول المقبل.

كل هذه الأمور تحصل على الأراضي اللبنانية مع استحقاقات داهمة على صعيد الألعاب الجماعية من كرة السلة (أندية ومنتخبات وعلى رأسها منتخب الرجال في التصفيات الآسيوية لكأس  الأمم الآسيوية عام 2021 ) وكرة القدم(منتخب الرجال في التصفيات الآسيوية وكأس العالم ) والكرة الطائرة(بطولة العرب للناشئين في الأردن في ايلول المقبل).

“هذا غيض من فيض” لشهرين رياضيين بامتياز في عدد من الرياضات لدولة لا تدعم كثيراً القطاع الرياضي بسبب الموازنة المتواضعة لوزارة الشباب والرياضة في وقت تتواصل تحضيرات تسعة رياضيين من ستة اتحادات لأولمبياد طوكيو 2020  بدعم من اللجنة الأولمبية اللبنانية…

كل التوفيق لرياضيي وطن الأرز في الاستحقاقات الخارجية القادمة.


رادار