“الحرس” الإيراني ينفي اعتقال وانشقاق قيادات

June 12, 2019
في: دولي

نفى «الحرس الثوري» الإيراني، أمس، تقارير تم تداولها على نطاق واسع، أفادت بـ«اعتقال وهروب» عدد من قادته خلال الأسابيع الأخيرة، على خلفية تهريب الأرشيف النووي الإيراني إلى إسرائيل العام الماضي.

وقال رمضان شريف، المتحدث باسم «الحرس»، في أول تعليق رسمي، إن هذه التقارير «تكتيكات مكررة للأعداء تستهدف الرأي العام»، زاعماً أن القادة الذين ارتبطت أسماؤهم بمعلومات عن حملة أمنية في صفوف «الحرس» تولوا مهاماً جديدة في الجهاز العسكري.

ولم يوضح شريف أسباب «نقل» القادة من مواقعهم السابقة.

ومن بين المسؤولين الذين تناولتهم التقارير، المساعد السابق في الشؤون الاستراتيجية في «الحرس» محمد تولايي الذي تردد أنه اعتقل أثناء محاولته مغادرة إيران.
 


رادار