مقدّمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الجمعة 23/11/2018

November 23, 2018

* مقدمة نشرة أخبار “تلفزيون لبنان”

الحكومة جاهزة لدى الرئيس المكلف لكنها غير ناجزة لدى حزب الله المتمسك بتمثيل النواب السنة الستة. ماذا يعني ذلك؟ هل يعني أن لا حكومة في المدى المنظور؟

أوساط سياسية قالت إن الأمر قد يفضي الى حكومة مصغرة تجمع الأقطاب لحماية لبنان وسط الوضع الخطير في المنطقة وفي ظل تردي الوضع الإقتصادي. ولم تستبعد هذه الأوساط لقاء في اليومين المقبلين بين رئيس الجمهورية ميشال عون والرئيس المكلف سعد الحريري.

في الخارج برز كلام احد مستشاري رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عن زيارة قريبة الى البحرين بعد عمان اتبع بنفي لمدير مكتبه. فيما أعلنت موسكو الإستعداد لإستضافة وفدين فلسطيني وإسرائيلي.

وفي الإمارات العربية بدأ ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان زيارة في إطار جولة على دول عربية.

من ناحية ثانية احتجزت إيران مركب صيد سعوديا واعتقلت طاقمه.

وفي اليابان ما زال كارلوس غصن موقوفا ومجلس إدارة نيسان أقاله، فيما الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مهتم بقضيته بسبب ارتباطه بشركة رينو.

عودة الى الوضع المحلي لنشير الى أن الطقس ماطر في عطلة الأسبوع غير أن مصلحة الأرصاد الجوية نفت بلوغ الأمر حد العاصفة.

=====================

* مقدمة نشرة أخبار “المستقبل”

ارادة اللبنانيين الجامعة التي ظهرت في احتفالات عيد الاستقلال والساعية الى الانتقال بالبلاد الى حيز النهوض الاصلاحي والاقتصادي، لا تزال رهينة التعطيل الحكومي الذي يتولاه حزب الله تحت عنوان توزير سنة الثامن من اذار.

فالحزب يواصل سعيه الى استخدام النواب الستة في مسار اجندتة لعرقلة تشكيل الحكومة، مجددا زعمه بانهم كتلة نيابية، فيما هم ممثلون في الكتل التي ينتمون اليها.

واذا كان الرئيس المكلف سعد الحريري قد قال كلمته اكثر من مرة في هذه الازمة المفتعلة، فان القاصي والداني بات على معرفة بان الحكومة العتيدة جاهزة، وتنتظر تسمية حزب الله لوزرائه، بعيدا عن محاولات تحوير الانظار، واستعمال سنة الثامن من اذار ورقة في مسار التعطيل.

اقليميا، جولة عربية بدأها ولي العهد السعودي الامير محمد بن سلمان من الامارات العربية المتحدة وفي صلب اعمالها التحديات والتهديدات التى تواجهها منطقة الشرق الأوسط. وفي بيان عن الديوان الملكي إن الجولة تقررت بناء على توجيه من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وتستهدف تعزيز علاقات المملكة إقليميا ودوليا.

=====================

* مقدمة نشرة أخبار ال “أن بي أن”

هنا لبنان حيث الأسود لا يليق بنا. في الـ BLACK FRIDAY لم تتحرك الأسواق بقيت حركتها بلا بركة وركودها لا تحركه كل ألوان الطيف. المواطن خبأ قرشه الأبيض في ظل وضع إقتصادي صعب وهو لن يمد اليد إلى جيبه مهما كانت المغريات والحسومات. هو نموذج صغير وليوم واحد عن واقع الحال ولكن مدلولاته كبيرة.

وفي الـ BLACK FRIDAY لا حسم بعد بالنسبة لإجتماع اللقاء التشاوري مع الرئيس المكلف سعد الحريري ولا موعد حدد وبقي الركود هو المسيطر على مسار تأليف الحكومة. ولأن المواطن لم يستفد لا من حسومات السوق ولا من سوق عكاظ التشكيل الحكومي، قررنا أن نمنحه فرصة حسم من كيس مقدمة نشرتنا… ونكتفي بهذا القدر منها.

=====================

* مقدمة نشرة أخبار ال “ال بي سي”

للأسبوع الثاني على التوالي Black Friday أو “الجمعة الأسود”… الجمعة الفائت كان الـ ” Black Fraiday” على الشاطئ حيث لون المجرور الأسود الرملة البيضاء، ورغم مرور أسبوع، فإنه لم يعرف بعد “الخيط الابيض من الخيط الأسود” عن الحقيقة الضائعة بين بلدية بيروت ومحافظ بيروت وبلدية الغبيري ومجلس الإنماء والإعمار، ومسؤولي المجمع السياحي المستفيد من إقفال المجرور، فهل يكون الإثنين المقبل موعد الاجتماع الموسع لقضية المجرور، يوما أبيض على مستوى تحديد المسؤوليات؟

في الإنتظار، مر اليوم الـ Black Friday بأقل من آمال التجار والأسواق… ففي القرش الأبيض لليوم الأسود، طار القرش الابيض، وبقي اليوم الأسود موجودا، فعلى الرغم من التنزيلات والعروضات، فإن المستهلك اللبناني لم يتفاعل مع التنزيلات، وبقي الإقدام على الشراء خجولا رغم ان التوقيت يتلاءم مع التحضير لشهر الأعياد، لكن يبدو أن الأوضاع الإقتصادية المتردية أقوى من كل حوافز التسوق.

حكوميا، Black Friday ايضا. تشكيل الحكومة متعثر ومتوقف عند العقدة السنية: حزب الله متمسك بتوزير سنة 8 آذار، والرئيس المكلف سعد الحريري رد بالرفض من خلال عدم تحديد موعد للنواب الستة… هذا التعثر أكده ايضا سقوط وساطة الوزير جبران باسيل، ما يعني ان معظم القنوات المعول عليها قد سدت. ولكن ماذا عن الانعكاسات المالية والاقتصادية؟ في انتظار الاجتماع الثاني للرئيس المكلف سعد الحريري مع وزير المال وحاكم مصرف لبنان، بعد الاجتماع الاول الذي لم يوصل الى نتيجة.

البداية ايضا من باب من ابواب المعاناة… لا أموال لأدوية الأمراض المستعصية لكن هناك أموال “لنفقات شتى” وهذا المصطلح هو مرادف للهدر.

=======================

* مقدمة نشرة أخبار “المنار”

اعترفوا بعد ستة وثلاثين عاما انهم اغرقوا سفينة لبنانية بصواريخ غواصاتهم ذات هدنة في حزيران من العام اثنين وثمانين، وقتلوا من على متنها من المهاجرين اللبنانيين.. يومئذ كان لهم ما يشاؤون، ومعهم لبنانيون يصفقون..

اعترف الصهاينة بمسؤوليتهم عن عملية “درايفوس” كما سموها قبالة شواطئ طرابلس شمال لبنان كأحد الاسرار المكتومة عن حرب لبنان الاولى، ولا سر يبقونه عما آلت اليه اوضاعهم بعد حرب لبنان الثانية، وكيف ان كل سفنهم واحدث انتاجاتهم العسكرية تخشى رياح الشمال، المصحوبة بهديرِ المقاومة التي باتت ترسم المعادلات، وتمنع عن شعبها كل نوايا العدوان الصهيوني وغير الصهيوني..

اعترف الاسرائيليون باغراق السفينة اللبنانية بعد عقود، ويعترفون اليوم انهم عاجزون، فهل من يعترف في لبنان بانه يغرق سفينة الوطن بالمكابرة وسوء التقدير، وانه لا يمكن اللعب على حافة الوقت الذي قد يغدر بالجميع..

لا جديد حكوميا حتى الآن، فاللقاء التشاوري ينتظر رد الحريري على طلب النائب عبد الرحيم مراد الذي اتصل بمكتب الرئيس المكلف طالبا موعدا باسم النواب الستة المستقلين للقائه، ولا جواب الى الآن..

وعلى ضوء الجواب، علمت المنار ان الوزير باسيل بصدد القيام بتحرك أو بمسعى جديد على خط التشكيل، لم تتضح معالمه الى الآن..

في الاقليم أزمة واضحة المعالم تضيق الخناق على رقبة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، وكشف تركي جديد في قضية الخاشقجي هو اشبه بافلام مصاصي الدماء، فيما الحلقة الجديدة من فيلم ترامب الطويل لانقاذ ولي العهد السعودي، استجداؤه اللوبي اليهودي، كاشفا انه لولا السعودية لكانت اسرائيل في ورطة كبيرة كما قال..

ولي العهد المتورط قرر الهروب الى الامام، وبدأ جولة في حدائقه الخلفية بحثا عن لقاءات تضفي عليه بعض الشرعية، فزار الامارات وسيزور مصر، فيما يستعد التونسيون لاستقباله بالتظاهرات المنددة والبيانات المستنكرة، على ان يستقبله ملك البحرين، قبل استقباله لبنيامين نتنياهو القادم الى المنامة قريبا كما قال احد كبار مستشاريه..

المنامة التي لن ينام اهلها الحقيقيون على سياسة التطبيع، وهم يصرخون سلميا ضد الدكتاتورية، ويدعون غدا الى مقاطعة انتخاباتها الشكلية..

======================

* مقدمة نشرة أخبار “الجديد”

لم يعطهم وزارة.. على الأقل فليعطهم موعدا لكن الرئيس المكلف سعد الحريري رافض “ع الميلتين” وقد رد بتعال وعبر مصادر مكتبه على طلب النواب السنة المعارضين اللقاء به لمناقشة أزمة توزيرهم وحتى الآن فإن الرد الرسمي لم يصل إلى النواب لكن التسريبات “كفت ووفت” حيث سألت مصادر بيت الوسط عن هدف اللقاء وأسبابه ومضمون بحثه وما سينتج عنه وانتهت الى عدم جدواه.. وقالت إذا كانوا يريدون شرح مواقفهم فنحن نعرفها وقد سمعناها تكرارا في الإعلام.. وإذا كانوا سيطلبون التوزير فسبق للأمين العام لحزب الله أن تقدم بهذا الطلب وجرى رفضه لكن نواب اللقاء التشاوري لم يأخذوا هذه الأجواء على محمل الرد الرسمي وما زالوا ينتظرون تحديد الموعد بحلول الأسبوع المقبل فيما رد النائب قاسم هاشم على سؤال الحريري عما إذا كانوا مستقلين.. قائلا: هل الحريري نفسه مستقل؟ سؤال “وجودي” طرحه النائب الركن المنبثق من كتلة الرئيس نبيه بري موفدا إلى اللقاء التشاوري.. ومعلنا أن النواب السنة لن يتمثلوا إلا بواحد من الستة.. لا خارجهم ولا من ينوب عنهم وعلى غياب أي تقدم في الملف الحكومي يتسلى اللبنانيون بجميع أشكال الأزمات.. ويتفرع عن التلوث أجزاء متنوعة فبعد الليطاني ارتدى البردوني اللون الأرجواني وعادت مخلفات المصانع لتفعل فعلها في جارة الوادي وعلى ضفاف نهر تغنى به الشعراء الله صاغك، والزمان رواك هكذا نظر شوقي الى زحلة من شرفة البردوني يوما لكن النهر الذي تعطلت معه لغة الكلام.. استقوى على مجراه بضعة منتفعين.. ملوثين.. أصحاب مصانع يدعمهم أولياء الأمة تحرك وزير البيئة بتسطير كتاب قد يصطف الى جانب المجهول عينه.. الذي رافق أزمة المجرور ومن التلوث الى اللوث التجارية المستوردة من اميركا عبر تسمية “البلاك فرايدي” غير أن الجمعة السوداء كانت اسما على مسمى.. بفعل إحجام المواطنين عن الشراء بكثافة كما كانت الحال سابقا والازمات المعيشية في طريقها الى سلوك أزمة متفرعة مستجدة إذ تؤكد معلومات الجديد أن وزارة المال لن تستطيع دفع معاشات التقاعد ابتداء من الشهر المقبل وكشفت أن وزير المال ورئيس الحكومة وقعا مرسومين وجمدا في القصر الجمهوري.

=====================

* مقدمة نشرة أخبار ال “او تي في”

حتى الآن، لا يبدو رئيس الحكومة المكلف متحمسا للقاء النواب السنة المعارضين لتيار المستقبل.

هذا هو على الأقل، ما أوحت به أوساطه اليوم عبر الأوتيفي، بعيد الكشف عن اتصال أجراه اللقاء التشاوري ببيت الوسط لطلب موعد.

وبالنتيجة، تشكيل الحكومة معلق، ومعه التصدي لملفات ملحة كثيرة، تستوجب سلطة تنفيذية مكتملة المعالم للتعامل معها.

وفي انتظار خرق مفاجئ ما، دق التيار الوطني الحر اليوم جرس إنذار ميثاقيا، من بوابة رابطة الأساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية، نظرا إلى ما ينذر به ما يجري للمستقبل، خصوصا إذا مر كأن شيئا لم يكن.

فأقل ما يقال في السكوت عن تغلغل الخلل الميثاقي الى العمل النقابي، أنه سيشكل نقطة سوداء في سجل كل القوى السياسية، سواء التي سعت إليه، أو تلك التي غطته في مقابل موقع، مكررة تجاربها الممتدة بين عامي 2005 و2016، حيث قبلت بفتات المراكز، متخلية عن حقها بالجلوس إلى مائدة الشراكة الفعلية والمساواة التي لا تقبل أي مهادنة أو تنازل.

======================

* مقدمة نشرة أخبار ال “ام تي في”

بعد ستة وثلاثين عاما بالتمام والكمال اعترفت اسرائيل باغراقها سفينة كانت تقل مدنيين من طرابلس. الجريمة التي ارتكبت عام 1982 ادت حينها الى مقتل خمسة وعشرين لبنانيا ادعت اسرائيل انها اعتقدت بانهم من الفلسطينيين.

في المقابل وبعد ستة اشهر على تكليف الحريري يرفض زعماء لبنان الاعتراف بانهم يغرقون سفينة لبنان بكل ما ومن فيها واذا كانت اسرائيل قتلت خمسة وعشرين لبنانيا فان معظم الزعماء اللبنانيين بادائهم السيئ وشهوتهم الى السلطة يساهمون في قتل اربعة ملايين لبناني على الاقل كل ذلك بحجة ان لا صوت يعلو على صوت المحاصصة الحكومية والمقاعد الوزارية والحقائب السلطوية فمن المجرم اكثر اسرائيل ام بعض زعماء لبنان؟

هذا في المبدأ اما في الوقائع فالامور تزداد تأزما. الوزير باسيل اطفأ على ما يبدو محركات وساطته بعدما لم يتحقق الخرق المطلوب. في المقابل سنة الثامن من اذار ينتظرون تحديد موعد من رئيس الحكومة المكلف طلبه لهم عضو اللقاء التشاوري عبد الرحيم مراد ووفق المعلومات فان مكتب الحريري لم يحدد موعدا بعد للنواب السنة وقد لا يحدد لهم اي موعد قريبا. وهو ما اكده لوكالة الانباء المركزية عضو كتلة المستقبل النائب سامي فتفت الذي اعلن بوضوح ان الرئيس الحريري لن يستقبل النواب السنة ككتلة.

هذا المشهد يثبت مرة جديدة ان تشكيل الحكومة لا يزال في مربع التعقيد وان حكومة العهد الاولى التي تأخر تشكيلها نصف سنة حتى الان قد لا تبصر النور قريبا.


رادار