تفاصيل آخر رسالة كتبها الأمير تشارلز للأميرة ديانا قبل وفاتها بساعات

November 21, 2018
في: دولي

تم تسريب محتوى آخر رسالة كتبها الأمير تشارلز لطليقته الأميرة ديانا قبل رحيلها بساعات، حيث لم تتمكن من الرد عليها بسبب وفاتها في حادث سير مروع في أحد أنفاق العاصمة الفرنسية باريس عام 1997.

وكشف موقع “غالا” الفرنسي أن محتوى الرسالة كان عن الابن الأصغر لولي العهد البريطاني وطليقته، حيث كتب في رسالته يستشيرها بخصوص الخطوة القادمة في مستقبله التعليمي بعد أن حقق الصغير درجات متدنية للغاية.

وبحسب التسريبات، فإن الأمير تشارلز قد قام بكتابة رسالته في غرفة مكتبه بقصر بالمورال يوم السبت 30 أغسطس 1997، حيث أراد إطلاع طليقته على تطورات مستوى ابنهما الصغير بعد أن عاد الأب وابناه من رحلة أمضوا خلالها شهراً كاملاً، إذ كان ولي العهد البريطاني منشغلاً بالصعوبات التي كان يعانيها ابنه الأصغر في دراسته.

وأراد طليق الأميرة ديانا أن يستشيرها في رغبته في أن يقوم الأمير الصغير بإعادة السنة وعدم تصعيده إلى السنة الدراسية الأعلى مع حلول العام الدراسي التالي حتى يتحسن مستواه التعليمي، خاصة وأنه كان يريد أن ينتقل ابنه إلى مدرسة “في إليتون” برفقة شقيقه الأكبر ويليام، لكن الصغير رفض وأصر على الاستمرار في مدرسة “هارو” حتى لا يبتعد عن صديق طفولته فان سترونبيزي.

ولفت التسريب إلى أن الأمير تشارلز قد بدأ رسالته بـ “العزيزة ديانا”، واختتمها بـ “مع كامل المودة.. تشارلز”، ثم وضعها في مغلف مختوم وأرسلها إليها، لكن الوقت لم يسعفها للرد عليه إذ داهمها الحادث المروع الذي أودى بحياتها فور وصولها للمستشفى.

(ليالينا)


رادار