خاص Tawasal: بجّه الجبيلية.. خزّان العِلم المتهادي على تلال سبع!

February 3, 2018

جوزفين يزبك حشاش

أين تبحث عن المجد و كيف تقدر أن تهتدي اليه، ما لم يكن هو نفسه طريقا لك ودليلا؟ وكيف تستطيع ان تتحدث عن التاريخ ما لم ينسج لك ثوبا عريقا لائقا يخيطك؟

إنها بلدة بجّة في وسط قضاء جبيل الزاهية البهية، انها الحضارة التي تحاكي المستقبل وتختزن نفائس الحضارات، هي بجه أرض الثقافة، المتربعة بكل فخر واعتزاز على سبع تلال مكللة بسبع كنائس، والصاخبة بالحياة والمهرجانات، الحاضرة بإنمائها، الشامخة بنخبها وعنفوان أبنائها، العريقة بأمجادها وبعظمائها في التاريخ.

 

مميزات بجّه.. وتمثال فخر الدين

لقد أسقط الله على أبناء بجّه العلم من السماء ليصب ينابيع مثقفين ويرشدهم الى سبل الحق، فأعطت الوطن في مجالي الدين والدنيا رجالا عظماء تركوا بصمات كبيرة للوطن والأجيال الصاعدة من مؤلفات في الأدب والفلسفة والعلوم وعلم اللاهوت ودواوين الشعر وصولأ الى لوحات وتماثيل في أكثر من مؤسسة خاصة ورسمية ودينية أهمها تمثال فخر الدين المنتصب أمام وزارة الدفاع الوطني والذي يعود للفنان الراحل حليم الحاج. بالإضافة إلى عشرات المحامين والأطباء والمهندسين والصحافيين والفنانين والمدرسين وكبار الموظفين في الحقلين العام والخاص من قضاة ومدراء ورؤساء مصالح وضباط في مختلف القوى العسكرية.

 

 طينة فريدة

ولا يمكن أن نأتي على ذكر علم من أعلام المعرفة من دون ذكر ميشال حايك الكاهن، الفيلسوف، المؤرخ، العلامة، الشاعر، وفوق كل ذلك رائد الحوار المسيحي-الاسلامي، بإختصار انه “طينة فريدة”.
كذلك ينطبق القول على الشاعر والمربي أديب صعيبي، الذي تتلمذ على يديه حوالى 40000 تلميذ حسب إحصاءات الوزير جوزيف الهاشم.

 

 معالم بجه
بجّه والجمال يحيك خيوط المجد والتاريخ، حيث السحر يلف المكان ويفترش القمم السبع للبلدة بسبع كنائس تتربع كل منها على عرش الجمال، بالإضافة إلى كنيسة الرعية المميزة عن بقية الكنائس بعلوها الشاهق حيث تخلو من اي عامود في داخلها، وربما تكون الوحيدة في لبنان.

هذه البلدة المباركة بمعالمها الدينية، تشعشع أجواء من التقوى والخشوع فتسطع إيمانا وفرحا ومحبة على المؤمنين والزائرين، منذ لحظة وصولك البلدة حيث تستقبلك السيدة العذراء بثوبها الأزرق البرّاق مرورا بكنائسها المعطرة بالقديسين وهي:

-كنيسة الرعية مار سركيس وباخوس، من أقدم الكنائس في لبنان.
-كنيسة مار سركيس وباخوس (المحمرة)
-كنيسة القديسة تيريز
-كنيسة سيدة حرشا
-كنيسة مار يوسف
-كنيسة سيدة المزرعة (أثرية)
-كنيسة سيدة النجاة
-كنيسة مار الياس الحي
-كنيسة مار عبدا

ناهيك عن المعالم الأثرية الموجودة في ضهر صريا، حيث مزار سيدة المزرعة، وعدد كبير من الأثارات كالنواويس والأجران وغيرها من الآثار الصليبية.

وتشتهر بلدة بجّه بزراعة الكرمة والزيتون والتين، ويعود اسمها الى أصل سرياني bagge يعني الحدائق والجنائن، ولكن يبقى الاقرب رأي المؤرخ أنيس فريحة الذي يرجح أن قوما من نصارى حوران كانوا يقيمون في بلدة بجه الحورانية، نزحوا الى لبنان وسموا القرية باسم بلدتهم التي نزحوا منها.

“بجّه ومعاد ثلثي البلاد”

يتوزع أهالي بجه (حوالى 2500 نسمة) ليس فقط على مساحة البلدة، فالمنتشرون منهم يضاعف عدد المقيمين، وعائلاتها ال 21 تمتد على المناطق اللبنانية كافة، وهذا ما دفع البطريرك مسعد إلى القول “إن العائلات التي نزحت من يانوح وسكنت بجه ومعاد وتفرعت، تشكل تلتي البلاد”. ومن هنا المثل المأثور: “بجه ومعاد ثلثي البلاد”.

البلدية والمختار

في بلدة بجّه مجلس بلدي ناشط من تسعة أعضاء برئاسة السيد رستم صعيبي، يتحلى بالتضامن والتكاتف والعمل بتجرد من أجل المصلحة العامة، محصنا بالتخصص لجميع أعضائه. وقد أخذ المجلس البلدي منذ انتخابه على عاتقه، توفير نوعية حياة أفضل لسكان البلدة من خلال استراتيجية إنمائية تسهل على ابن البلدة ان يقطن فيها في كل الفصول.

رئيس البلدية المنتخب للمرة الثانية على التوالي، عرض لTawasal.com المشاريع التي أنجزتها البلدية ومنها:

١-تأمين الكهرباء بسعر الكلفة ٢٤/٢٤ بالتعاون مع المجتمع المدني.
٢-توسيع بعض طرقات البلدة وإقامة جدران دعم لها مع تعبيد أغلبيتها.
٣-تأمين المياه الى المشتركين كافة.
٤-المساهمة في تركيب سخانات مياه للمنازل بواسطة الطاقة الشمسية عبر تقديم حسم ما يقارب ال٤٠٪‏ للمشتركين.
٥-تشغيل شبكةDSL .
٦-انارة شوارع البلدة عند انقطاع الكهرباء من الشبكة الخاصة وتركيب كاميرات مراقبة لشوارعها، وتعيين حراس ليليين.
وأكد صعيبي ل Tawasal.com أن البلدية عملت جاهدة لبناء صرح بلدي وقد أنجزت كامل الاعمال الاسمنتية، معتمدة استراتيجية (المبنى الاخضر) في انتاج الكهرباء على الطاقة الشمسية. والأهم يضيف رئيس البلدية، هو التقنية المستعملة للتدفئة والتبريد(GSHP) ، هذا المشروع الرائد الذي  يعتمد للمرة الاولى في الشرق الاوسط حيث كانت بجه السباقة في هذا المجال. بالاضافة الى اقامة المهرجانات السنوية في ساحة البلدية.
ومن المشاريع التي تحضر لها البلدية فهي ادخال البلدة ضمن نظام GPS وانجاز مشروع العنونة البريدية فيصبح لكل شارع ومنزل رقم خاص، كذلك انشاء مستوصف، مدرسة للرسم والموسيقى، بئر ارتوازي ومكتبة عامة…

أما مختار بجّه ميشال الحاج المنتخب عام 2016 فقد اوضح لموقع Tawasal.com ان عدد الناخبين المسجلين يبلغ 1100 ناخب، لافتا الى أن البلدة  تضم نادي بجه الرياضي، التعاونية الزراعية، مركز للدفاع المدني، لجنة وقف بجه وأخوية الحبل بلا دنس.

ولم يغب عن بال المختار العادات والتقاليد القديمة للبلدة، من موسم الحصاد إلى “الحلة” النحاسية القديمة التي يبلغ قطرها حوالى المتر والنصف، بالاضافة الى “مونة الضيعة” والنبيذ في الخوابي، والأهم من كل ذلك “العرق البلدي” الحاضر الأبرز في كل منزل حتى يومنا هذا، كما يؤكد المختار.

 

 لمحة جغرافية

تتميز بلدة بجه بطبيعة ساحرة ومناخ معتدل، وتتألق على تلالها السبع المشرفة على الساحل اللبناني من بيروت الى طرابلس، كونها تقع في وسط شمال جبيل، وترتفع عن سطح البحر ما بين 550 و 750 م، وتفصل قضاء جبيل عن قضاء البترون، وهي تبعد عن جبيل 17 كلم وعن العاصمة 57 كلم، أما مساحتها فتبلغ 5.9 كلم مربع.

 الوصول الى بجه

يمكننا الوصول الى بجه عبر4 طرقات:

_جبيل-عمشيت-شامات-غلبون-بجه

_عمشيت-جدايل-معاد-بجه

_عنايا-مشمش-لحفد-الخاربة-بجه

_من الشمال مرورا بميفوق-الخاربة-بجه

عائلات بجّه
صعيبي-أبي عقل-الخوري-الحايك-الحاج-صقر-الحسيني-الأشقر-مخيبر-أبي عساف-عطالله-خليفة-يوسف-شاهين-مارون-سعد-سعاده-لبنان-الحداد-جبور وأبي سعد.

بجه كنز ثقافي وكلمة علوية تهمسها الأرض في أذن الفضاء… بجه كنز ديني رائع مطبوع على التلال السبع …إنها بلدة الحضارة والرقي والإنماء، بلدة المثقفين، الأكارم، المتحابين والمضيافين…

كنت وستبقين شامخة على مر الدهور…


72720

رادار