الطيار الذي سقط في إدلب..فجر نفسه!

February 5, 2018
في: عربي

نشرت صحيفة “كوميرسانت” الروسية، رواية جديدة عن نهاية الطيار الروسي الذي أسقطت المعارضة السورية طائرته في مدينة إدلب، السبت الماضي.

ونقلت الصحيفة عن مصادر خاصة قولها إن “الطيار الرائد رومان فيليبوف كان بحوزته مسدس من طراز ستيشكين وعدة مخازن، وقنبلة يدوية، وقد قاوم المهاجمين وأطلق رصاص مسدسه في اتجاههم، وحين أصبح الوضع ميؤوسا منه، فجر نفسه بقنبلة يدوية“.

وعلّق موقع “روسيا اليوم” على شريط فيديو نشره بأن الطيار فاجأ مهاجميه صائحا “خذوها! هذه من أجل رفاقي!”، وبأن هذه الصيحة يمكنكم سماعها في ثاني ثانية من الشريط.

وتبنت هيئة “تحرير الشام” في بيان لها، إسقاط طائرة حربية روسية في إدلب السورية بصاروخ مضاد للطائرات محمول على الكتف.


73658

رادار